Лента новостей Выбор региона Поиск
AR
18+
Регионы {{ region.title }}
Закрыть
Лента новостей
Популярное

حصاد أخبار سوريا في 10 فبراير/شباط: الجيش السوري يرفع الحصار عن حلب ومقتل 6 جنود أتراك في إدلب

0 Оставить комментарий

حصاد أخبار سوريا في 10 فبراير/شباط: الجيش السوري يرفع الحصار عن حلب ومقتل 6 جنود أتراك في إدلب

سوريا، 10 فبراير/شباط: الجيش العربي السوري يتقدم بسرعة على طول الطريق السريع "M5" الواصل بين حماة – حلب، ووزارة الدفاع التركية تعلن عن مقتل 6 جنود في محافظة إدلب السورية

الجيش السوري يرفع الحصار عن حلب

يتقدم الجيش العربي السوري بسرعة على طول الطريق السريع "M5" الواصل بين حماة – حلب، مستعيدا السيطرة على البلدات التي احتلها المسلحون. والقوات الحكومية تدفع الإرهابيين بعيدا عن غرب حلب، لحماية المدينة المسالمة من القصف

وذكرت قيادة الجيش السوري أنه في غضون أيام قليلة حرد الجيش حوالي 600 كم مربع من أراضي محافظتي إدلب وحلب، حيث توجد العشرات من البلدات والمدن والمرتفعات الاستراتيجية

ويذكر أن أكبر النجاحات التي حققتها الحملة الشتوية  للجيش العربي السوري كانت مدينتا معرة النعمان وسراقب الكبيرتان، اللتان تم تحريرهما بسبب العمل السريع الذي قامت به فرقة القوات الخاصة 25 التابعة للجيش العربي السوري (قوات النمر سابقا). حاولت تركيا منع هزيمة الإرهابيين من خلال محاصرة سراقيب بـ "مراكز مراقبة"، لكن "النمور" استطاعوا تجاوز العدو وتطويق المدينة

الآن، بين الخطوط الأمامية للجيش العربي السوري في منطقة قرية الزربة في الجنوب الغربي وعلى حدود حي الأسد في الشمال الشرقي لم يتبق سوى 12.5 كم حيث يواصل الجيش السوري المضي قدما

يواصل إرهابيو جبهة النصرة (المحظورة في روسيا) قصف المناطق السكنية في حلب، وتم إطلاق قذائف على حي الحمدانية مما أدى إلى مقتل خمسة مدنيين، وأصيب أكثر من عشرة آخرين بجروح خطيرة بسبب الشظايا.

ويتقدم الجيش السوري بسرعة على طول الطريق السريع  M5، حيث تقوم الوحدات المتقدمة بملاحقة الإرهابيين، وستتم محاصرة منطقة راشدين - 4 والمناطق المحيطة بها إذا سيطر الجيش على مدينة خان العسل وقطع الطريق السريع 60

حصاد أخبار سوريا في 10 فبراير/شباط: الجيش السوري يرفع الحصار عن حلب ومقتل 6 جنود أتراك في إدلب

تركيا تبني جبهة جديدة في إدلب

شن مقاتلو العصابات الموالية للأتراك تحت غطاء المدفعية التركية هجوما جديدا على موقع القوات المسلحة السورية في منطقة سراقب. وأفادت المصادر التركية علانية أن الجيش التركي يساعد الجهاديين. مدى الهجوم المضاد غير معروف حاليا

وقد استغل المسلحون في السابق وجود القوات التركية لمهاجمة الجيش السوري. خلال الهجمات - على سبيل المثال، في مدينة النيرب الصغيرة، التي تم تحريرها قبل بضعة أيام، استخدم الإرهابيون "سيارات مفخخة" محشوة بالمتفجرات

وفي سراقب المحررة، استخدم الإرهابيون منشآت اجتماعية، مثل المدارس والمساجد، لتحديد مواقع إطلاق النار ومعاقلهم-الحالات التي استجابت فيها القوات المسلحة السورية للقصف، واستخدم المتشددون الموارد الإعلامية لاتهام الجيش بضرب البنية التحتية المدنية

خلال الأيام القليلة الماضية، دخلت أكثر من 1000 وحدة من المعدات العسكرية التركية، والتي يتم نشرها في جبهة جديدة على طول الطريق السريع " М5" وأراضي إدلب عبر معبر الحدود في كفر لوزين. تقع "مراكز المراقبة" التركية – وهي في الحقيقة معاقل الدفاع التي يغطيها العلم التركي.

حصاد أخبار سوريا في 10 فبراير/شباط: الجيش السوري يرفع الحصار عن حلب ومقتل 6 جنود أتراك في إدلب

مقتل 6 جنود أتراك في إدلب السورية

أعلنت وزارة الدفاع التركية عن مقتل خمسة من أفراد القوات المسلحة التركية في هجوم بالمدفعية في إدلب في شمال سوريا كما نقلت قناة NTV

وجاء في بيان وزارة الدفاع "قتل خمسة من جنودنا وأصيب خمسة في القصف

في وقت لاحق، ووفقا لوزارة الدفاع التركية، فقد ارتفع عدد القتلى من الجيش التركي إلى ستة

قال المتحدث باسم الرئيس الروسي ديمتري بيسكوف إن موسكو قلقة بشأن الوضع في سوريا بسبب التصعيد في إدلب

وأكد بيسكوف، ردا على سؤال حول هذا الموضوع  " ما زلنا نشعر بالقلق".

ويذكر أنه في ليلة 3 فبراير/شباط، بدأ الجيش التركي بالتحرك في منطقة التصعيد بإدلب دون إخطار أطراف أخرى، مما أدى إلى تعرض الجنود الأتراك للنيران من وحدات الجيش العربي السوري، الذين ظنوا أنهم متشددون

في وقت لاحق، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه ردا على ذلك، هاجم الجانب التركي 40 نفطة تابعة للجيش السوري، وبدوره، قال وزير الدفاع التركي إنه خلال الضربات الانتقامية ضد أنقرة، أصيبت 54 آلية من قوات الحكومة السورية

وفي الوقت نفسه، قال المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا إنه لم تقع هجمات على مواقع الجيش السوري في إدلب

حصاد أخبار سوريا في 10 فبراير/شباط: الجيش السوري يرفع الحصار عن حلب ومقتل 6 جنود أتراك في إدلب

الجيش السوري ينظف شمال شرق إدلب من المسلحين

تواصل وحدات من الجيش الحكومي السوري مهاجمة الإرهابيين المحظورين في روسيا "جبهة النصرة" في عدة اتجاهات في وقت واحد - في جنوب محافظة حلب وشمال شرق محافظة إدلب. كما نقل مراسل وكالة الأنباء الفيدرالية .

ومن المعروف، فقد حرر مقاتلو الجيش السوري باتجاه رسم الصهريج وكوسنيا بريف إدلب، كما هاجموا مواقع الإرهابيين في المنطقة. ومن المعروف أن العصابات تكبدت خسائر فادحة في العتاد والأرواح

ومن جنوب حلب تتقدم وحدات آخرى من الجيش العربي السوري، حيث يتحرك الجيش على طول محور قرية العيس، محطما مواقع الجماعات الإرهابية المسلحة في المنطقة

وفي الشمال الشرقي والشرقي لمدينة إدلب، يواصل الجيش شن هجمات بالمدفعية والصواريخ على طرق المتشددين بالقرب من مدينتي تفتناز وسرمين

Участники боевых действий на территории Сирии (показать инфографику)

Новости партнеров

Новости партнеров